recent
جديد المواضيع

الأنشطة البدنية والرياضية اللاهوائية

تابع موقعنا ليصلك  كل جديد

 


الأنشطة البدنية والرياضية اللاهوائية

staps.website |الأنشطة البدنية والرياضية اللاهوائية

مفهوم وأنواع الأنشطة البدنية اللاهوائية 

أولا/ تعريف الأنشطة اللاهوائية


مصطلح لاهوائي يعنى غياب الأوكسجين ،أي إنتاج العضلات للطاقة اللازمة لإنقباضها وكي تنفذ الأداء الحركي المطلوب منها ،يتم من خلال النظام اللاهوائي.



تؤدى أنشطة التمرينات اللاهوائية بشدة (صعوبة)أعلى ما تستطيع مقدرة جسم الممارس إنجازه ،فالأداء الحركي للأنشطة الممارسة يكون أكثر شدة ،صعوبة من مقدرة الجهاز الدورى التنفسي للمارس على إمداد العضلات بالأوكسجين اللازم لإنتاج الطاقة اللازمة للإنقباض العضلي بالأسلوب الهوائي.





تمارس تمرينات الأنشطة اللاهوائية بتبادل تكرار أداء التمرين مع الراحة التي تفصل بين كل أداء وبين الأداء التالي له ،حيث تكون شدة (صعوبة)الأداء عادة فوق المتوسط أو عالية ،أي بدرجة صعوبة عالية .





تهدف الأنشطة اللاهوائية إلى بناء التحمل الدورى التنفسي ،وعدد أخر من عناصر اللياقة البدنية.





ثانيا/ أنواع الأنشطة اللاهوائية





الأنشطة البدنية والرياضية اللاهوائية الأكثر إستخداما وشيوعا هي كما يلي:





  1. أنشطة التلاعب بالسرعة(SPEED PLAY)كما يطلق عليها أيضا مصطلح فارتلك(FARTLEK).
  2. أنشطة التدريب الفترى اللاهوائي (ANAEROBIC INTERVAL TRAINING).





وسوف نعرضها في الموضوعات التالية شرحا لكل منها:


1/التلاعب بالسرعة


يعنى مصطلح التلاعب بالسرعة ،الجرى بسهولة وبسرعة منخفضة لفترة زمنية أو لمسافة ،ثم يلي ذلك جريا بسرعة عالية لفترة زمنية قليلة أو لمسافة قصيرة وهذه من أمثلة الأنشطة اللاهوائية .






يعنى أيضا التلاعب بالسرعة أو الفارتلك تبادل الإنطلاقات السريعة مع المشى كما يعنى كذلك صعود المرتفعات بأقصى سرعة ،والهبوط منها بسرعة منخفضة .






لقد تم تطوير هذا الأسلوب من الأنشطة اللاهوائية في الدول الإسكندنافية حينما كان ممارسى الرياضة يجرون حول البحيرات المنتشرة في تلك البلاد وخلال صعودهم وهبوطهم الروابي ،التلال الصغيرة ،حيث المناظر الجميلة الخلابة .






لقد بدأت الفكرة أساسا من الرغبة في تغير الروتين والرتابة وهي من مميزات الأنشطة اللاهوائية ،التي يمكن أن تنتج عن الجرى المستمر في المضمار ،في محاولة للإستمتاع بجمال الغابة والبحيرات والمرتفعات.






ولأن التضاريس في تلك البلاد تتسم بالتنوع ،خاصة في الغابات التي تمارس فيها برامج الجرى ،فإنه معدل سرعة الجرى لم يكن ثابتا ،إذا أن عملية صعود المرتفعات تتطلب إبطاء سرعة الجرى ،بينما في حالة الهبوط من المرتفعات أو الطرق المنبسطة المستقيمة ،لإغن الأمر يتطلب إبطاء معدل السرعة أو الإبقاء على نفس معدلها.







بإمكان الراغبين في ممارسة برامج التمرينات البدنية إستخدام أسلوب التلاعب بالسرعة الفارتلك ،تطوير قدراتهم اللاهوائية طبقا لقدراتهم الخاصة والتي يجب أن تتضمن زيادة سرعة وإبطاء معدلاتها خلال الجرى وهاذى من فوائد التمارين اللاهوائية.






2/التدريب الفترى اللاهوائي


تتضمن برامج التدريب الفترى اللاهوائي تكرار الجرى ،أو السباحة السريعة اللاهوائية لفترات زمنية قصيرة منفصلة ،وذلك بتحديد فترات راحة لإستعادة الشفاء بالهرولة بعد الجرى ،أو إستخدام السباحة البطيئة بعد السباحة السريعة .





لقد طور جرسلر ،نظام الجرى الضاغط اللاهوائي ،حيث يتم رفع  معدلات ضربات القلب إلى الحدود القريبة من القصوى بعد أن يكون معدل ضرباته قريب من المتوسط ،ومن ثم ينخفض به مرة أخرى إلى المستوى المتوسط خلال إستعادة الشفاء.






إن تنفيذ هذا النوع من التدريب يتم من خلال السيطرة والتنويع في مسافة الجرى ومعدل السرعة ،وعدد مرات تكرار الأداء وفترة الراحة وهو الأمر الذي يسمح بإستخدام نماذج ،متعددة متنوعة كثيرة جدا من البرامج متنوعة الشدة .








لقد إقتراح الباحثين في هذا النشاط اللاهوائي بأن يكون تنفيذ التمرينات بإستخدام السرعة القصوى ضرورة أن تكون الراحة تتراوح مابين 25 إلى 120 ثانية(دقيقتان)على أن يكرر الأداء .






إن التدريب الفترى اللاهوائي يتضمن فترات راحة طويلة نسبيا ،يتم خلالها أداء التمرينات بحوالى 90 بالمئة من السرعة وبفترات راحة تتراوح مابين 3إلى 15 دقيقة.








إن أعجبك المحتوى

إضغط لايك لصفحتنا على الفيس بوك ليصلك جديد المواضيع

تابع صفحتنا الفيسبوك

google-playkhamsatmostaqltradent